رئيس جامعة سيئون يشارك في دورة الاستدامة المالية في إطار نقل المعرفة وبرنامج شركاء جودة التعليم الجامعي في اليمن.

246574394_1980195688808818_3896653971260587606_n

رئيس جامعة سيئون يشارك في دورة الاستدامة المالية في إطار نقل المعرفة وبرنامج شركاء جودة التعليم الجامعي في اليمن.

 

شارك رئيس جامعة سيئون الأستاذ الدكتور محمد عاشور الكثيري صباح يوم الثلاثاء 19 أكتوبر 2021م بقاعة الصبان بكلية التربية في دورة الاستدامة المالية لقيادة الجامعة وأمناء الكليات ومدراء عموم الإدارات المالية والحسابات وذلك في إطار نقل المعرفة وبرنامج شركاء جودة التعليم الجامعي في اليمن، بتمويل من مؤسسة العون للتنمية والشراكة مع شركة ماسة الأردنية ووزارة التعليم العالي.

وفي فعالية الدورة التي حضرها نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية أ. د. عبدالله بن شهاب، ونائب رئيس الجامعة لشؤون الطلاب د. عمر عقيلان، والأمين العام للجامعة الأستاذ مدرك الجابري، وعميد كلية التربية د. عبدالقادر باجبير، وعميد كلية الآداب واللغات د. ناصر التميمي، وعميدة كلية البنات د. رجاء مطلق، ومدير مركز التطوير الأكاديمي وضمان الجودة الدكتور علي بن حدجه، أكّد رئيس الجامعة على أهمية هذه الدورة في المنهجية الحديثة ووضع الخطط الاستراتيجية الخاصة بالاستدامة المالية التي تتطلب البحث عن موارد وأصول مالية، والبدء في أعمال ومشاريع وعلاقات خارجية تضمن استدامةً مالية، موضحا أن الاستدامة في جامعة سيئون تحتل مكانة كبيرة ليس في الاستدامة المالية فقط وإنّما في كلّ الاتجاهات ، مشيرا أنّ الجامعة لديها توجّهات لعمل مشاريع استثمارية تضمن استمرارية العمل وتحقيق الجودة في التعليم، كما تسعى الجامعة إلى الاستفادة من كل وسائل ومشاريع ومصادر الاستدامة المالية لأجل تحقيق رؤية وأهداف الجامعة.

بعد ذلك قـدّم نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية ممثّل رئاسة جامعة سيئون في مؤتمر شركاء جودة التعليم الجامعي في اليمن أ. د. عبدالله بن شهاب ورقة بحثية أوضح من خلالها ثقافة الاستدامة المالية، ومفهومها القائم على حالة الاستقرار والقدرة المالية على المدى الطويل، والتكيّف مع مختلف الظروف وفق خطة استراتيجية لتغطية التكاليف المستمرة حسب الأولويات، مشيرا إلى تحديات الاستدامة وعوامل تحقيق الاستدامة التي ترتكز على التسويق واستقطاب داعمين، وتوسيع الشراكات مع الجهات الرسمية ومختلف المنظمات، وأهمية استيعاب كادر الشؤون المالية والحسابات في الجامعة لمبادئ الاستدامة المالية بوضوح، بحيث يستطيعون القيام بدورهم في تنفيذ خطة الاستدامة في كلّ مراحلها.

وفي إطار الدورة ونقل المعرفة استعرض عميد كلية التربية ممثـّل الكلية في مؤتمر شركاء جودة التعليم الجامعي في اليمن د. عبدالقادر باجبير جملة من الموضوعات المتعلقة بالاستدامة المالية الخاصة بالجامعات بصورة شاملة، والتي تحقق الاستمرار والازدهار والتطوّر لأي جامعة، من خلال قيامها بوظائفها وأدوارها الأساسية في التعليم والبحث العلمي وتنمية المجتمع بشكل متوازن، مؤكدا على أهمية وضع الخطة الاستراتيجية الخاصة بالاستدامة المالية ومتابعتها وتقييمها من قبل المختصين في الشؤون المالية باستمرار، مع الاهتمام بتحسين مستوى أداء الجامعة والحفاظ على جودة تعليمها وسمعتها محليا وإقليميا وعالميا .

هذا وقد أثريت الفعالية في نهايتها بالعديد من الأسئلة والاستفسارات والمداخلات من قبل الحاضرين والمشاركين الذين بلغ عددهم أكثر من 80 مشاركا، عكست مدى استفادتهم من هذه الدورة المكثفة.

الجدير ذكره أنّ هذه الفعالية جاءت من ثمار مؤتمر ملتقى شركاء جودة التعليم الجامعي في اليمن، الذي شاركت فيه جامعة سيئون بوفدٍ رسمي وكان من أهدافه تأهيل الجامعات اليمنية وتطوير جودة التعليم ونقل المعرفة في الأطر الأكاديمية والإدارية بالجامعات .

/ الأخبار