تدشين ثلاثة برامج دكتوراه لأول مرة في جامعة سيئون وبرامج ماجستير بكليتي الآداب واللغات والتربية للعام الجامعي 2021-2022م

244764334_1972978792863841_6567433425952956092_n

تدشين ثلاثة برامج دكتوراه لأول مرة في جامعة سيئون وبرامج ماجستير بكليتي الآداب واللغات والتربية للعام الجامعي 2021-2022م

 

دشّن يوم الأحد 10 أكتوبر 2021م رئيس الجامعة أ . د محمد عاشور الكثيري ومعه نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية أ . د عبدالله محمد بن شهاب ثلاثة برامج دكتوراه لأول مرة في جامعة سيئون وبرامج ماجستير بكليتي الآداب واللغات والتربية للعام الجامعي 2021-2022م .

وفي التدشين الذي حضره عميد كلية الآداب واللغات الأستاذ الدكتور ناصر عمر التميمي، وعميد كلية التربية الدكتور عبد القادر عوض باجبير ، والأستاذ الدكتور علي يوسف عاتي نائب عميد كلية الآداب واللغات للدراسات العليا والبحث العلمي، والدكتور نجيب الزبيدي نائب عميد كلية الآداب واللغات للشؤون الاكاديمية، طاف رئيس الجامعة بالقاعات الدراسية، مطلعا على مستوى الحضور في برامج الدكتوراه الثلاثة بكلية الآداب واللغات في اللغة العربية ( اللغة والنحو، والأدب والنقد) وفي الدراسات الإسلامية ( الفقه واصوله) ، وفي الماجستير خمسة برامج منها بكلية الآداب في الدراسات الإسلامية (الحديث وعلوم السنة، والتفسير وعلوم القران) وفي اللغة الإنجليزية (دراسات اللغة الإنجليزية) وبكلية التربية المناهج وطرق تدريس (مناهج وطرائق التدريس) وبكلية العلوم التطبيقية في الزراعة والأغذية ( علوم زراعية بستنة) حيث بلغ إجمالي عدد الطلاب والطالبات في برامج الدكتوراه 39 طالبا وطالبة، وفي برامج الماجستير 47 طالبا وطالبة، داعيا جميع الطلاب إلى بذل المزيد من الجهد والمثابرة ومتمنيا لهم التوفيق والنجاح.

وأكد رئيس الجامعة اثناء لقائه بطلاب الدكتوراه والماجستير على أهمية استشعارهم لأهمية هذه التخصصات والبرامج التي جاءت بعد جهودٍ مكثفة ومتابعات حثيثة وتشكيل لجانٍ مشرِفة قامت بوضع أسس ومعايير هذه البرامج لأجل الوصول إلى مخرجات طيبة وذات جدوى في المجتمع، موضحا أنّ هناك تصورات بالاتجاهات البحثية لبرامج الدراسات العليا المختلفة وآلية ضمان مدخلات ومخرجات نوعية للبرامج وتقديمها في ورش عمل لدراستها مع ذوي العلاقة بالجامعة وخارجها لضمان توجيه الدراسات لخدمة المجتمع وضمان مخرجات مميزة، مشيرا إلى ضرورة أن يتناول الطلاب في أبحاثهم ودراساتهم العلمية المواضيع المفيدة والشيقة التي تخدم المجتمع وتساهم في حل قضاياه ومشكلاته.

وأشاد رئيس الجامعة بمستوى حضور الطلاب في برامج الدكتوراه والماجستير والكادر التدريسي، وكذلك الإعداد والترتيب الجيد لبدء العام الجامعي 2021-2022م في برامج الدراسات العليا، مشيرا إلى أن الجامعة تطمح في العام القادم إلى تطوير وتوسيع البرامج العلمية والأكاديمية في الدكتوراه تربية وبرامج الماجستير في إدارة الأعمال والرياضيات، باعتبار أن الدراسات العليا أصبحت عنصرا أساسيا للنهوض بأي مجتمع.

/ الأخبار